...">

ملتقى البصائر/ بقلم: صالح محمد العراقي

عدد المشاهدات : 6593

ان تكونوا اصحاب بصيرة افضل من ان تكون اصحاب بشرى

ان تنطبق عليكم الاية الكريمة: ({بصائر} للناس وهدى ورحمة) افضل من ان تنطبق عليكم المقولة الاتية: ({بشائر} للناس بسبايكر مان)

يا ملتقى البشائر.. اسمعوا مني: انهم سيأمرونكم بما يلي

1- ان تحافظوا على قوة ووحدة المذهب... ثم: سيأمرون بتسقيط كل القيادات الشيعية والاساءة لسمعتها وعلى رأسها التيار الصدري وقيادته والمجلس الاعلى وقيادته ومن ثم الفضيلة وقيادتها وووو

2- الحفاظ على العراق ووحدته.. ثم: تكيلون التهم على الاكراد باعتبارهم (جن) او انهم خونة العراق وكذلك سنة العراق باعتبارهم داعشيين وبعدها شيعة العراق باعتبارهم مليشيات او بعثيين او انهم اصدقاء قطر والسعودية وما الى ذلك

3- عليكم بتثقيف المجتمع من خلال (مواقع التواصل الاجتماعي).. ثم: انتم جيش الكتروني فعليكم بتسقيط القيادات التي تمنعنا عن (الاغلبية السياسية) وكأن الاغلبية (لحزب قايد الضرورة) حصرا وليس (للمذهب) وسيبدء حينها (الفوتو شوب) يدك من الصبح لليل

يا ملتقى البشائر ان كنتم من رحم حزب الدعوة فانتم اذن من رحم الشهيدين الصدرين وانما يحفظ المراء في ولده: (السيدين الجليلين)

وان كنتم من رحم العراق فالعراق ما عاد يتحمل المهاترات والصدامات المذهبية والطائفية والعرقية

وان كنتم اصحاب قلم.. فصيروه لنصرة الاسلام ووحدته والمذهب ووحدته والعراق ووحدته بل الانسانية ووحدتها.. فربنا واحد وعدونا واحد (الثالوث المشؤوم) واذنابه

ولا داعي لتقديس الاشخاص ولا سيما من اخفى ميزانية العراق الضخمة وصيرها (تفاليس) ومن اقتطع محافظتين ومناطق كثر وسلمها لاذناب العدو ومن تاجر بدماء الشهداء وعلى رأسهم سبايكر والصقلاوية وغيرها

ثم لتعلموا ان مثل هؤلاء يجعلونكم (مطية) يركبونكم للوصول الى هدفكم ثم يطوون عنكم كشحا وكأنكم صفر على اليسار كأن لا قيمة لكم.. واسأل مجرب ولا تسأل (مالكي)...

يا شباب البشائر اني ابشركم بالعقاب السماوي اذا انتم اعطيتم مفتاح العراق لسراقه وابشركم بالامان ان كانت بصيرتكم ثاقبة واعطيتموها لذوي الكفاءة والنزاهة والاختصاص

ولست اقول هذا من ضعف او وهن بل لاني على يقين انهم ملؤوا عقولكم بروائع الثوابت الاسلامية والانسانية وسينسونها باول محنة واحتكاك والمجرب لا يجرب.. واني لكم من الناصحين 

وكما يقول المثل: من يضحك اخيرا يضحك كثيرا والعاقبة للمتقين


المزيد من الصور
المكتب الخاص \ النجف الاشرف  بحرارة حب الحسين عليه السلام التي لن تنطفئ ابداً ، يستمر اقامة مجلس العزاء الحسيني المبارك ولليوم الثامن على التوالي في
السلام على الامام الحسين وعلى علي بن الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى انصار الحسين اما بعد، بت اخشى كثيرا من انحراف بعض الشعائر الحسينية عن مسراها ومجراها وما اقره
  المكتب الخاص / النجف الاشرف  بقلوب ملؤها الحب والمودة لأهل بيت النبوة ويعتصرها مرارة الالم على مصابهم الكبير شارك اليوم الاثنين السابع من شهر محرم الحرام
  المكتب الخاص / النجف الاشرف بفضل من الله جل وعلا وللاستزادة من المعاني العظيمة لثورة الامام الحسين(عليه السلام) الخالدة  اقيم مجلس العزاء الحسيني المبارك في الحنانة
المكتب الخاص / النجف الاشرف تعبيراً عن المودة الخالصة لأهل بيت النبوة (صلوات الله وسلامه عليهم اجمعين) وطلباً لشفاعتهم يستمر ولليوم الخامس على التوالي اقامة مجلس
المكتب الخاص / النجف الأشرف استقبل سماحة حجة الإسلام والمسلمين القائد السيد مقتدى الصدر (أعزه الله) السيد يان كوبيتش الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في