الصوم يذكر بأحوال الدنيا لمن كان غافلاً عنها

عدد المشاهدات : 1045
المكتب الخاص/ النجف الاشرف
إنه يذكِّر بأحوال الدنيا - أي الصوم - لمن كان غافلاً عنها، وما أكثر الغافلين، فإنَّ الدنيا نزولٌ وصعودٌ وأحوالٌ متقلبةٌ وصفاتٌ مختلفة، لا تستقرُّ بحالٍ، ولا تدوم فيها الأحوال. فالفرد تارةً يجوع وتارةً يشبع، وهو مرةً يصحُّ وتارةً يمرض, وهو مرةً يشبُّ وأخرى يشيب, وهو تارةً يثرى وأخرى يفقر. إلى غير ذلك كثير
الشهيد السعيد السيد محمد الصدر (رضوان الله تعالى عليه)

Image gallery