بمشاركة سماحة القائد السيد مقتدى الصدر (أعزه الله) انطلاق تظاهرات حاشدة في بغداد ومدن العراق دعماً للشعب السوري الشقيق ورفضاً للاعتداء الإرهابي الثلاثي على سوريا

عدد المشاهدات : 898

المكتب الخاص / النجف الاشرف

استجابة لدعوة سماحة حجة الاسلام والمسلمين القائد السيد مقتدى الصدر (أعزه الله)  في التظاهر رفضا ً للظلم والظالمين  وحرصاً على الشعوب انطلقت مساء اليوم 15 نيسان 2018 تظاهرات سلمية حاشدة في العاصمة الحبيبة بغداد وباقي محافظات العراق العزيزة حيث شارك سماحته (رعاه الله) الجموع المتظاهرة في محافظة النجف الاشرف للتعبير عن الموقف الرافض للتعدي على الشعوب عامة والشعب السوري خاصة واستنكاراً للهجمة الإرهابية التي طالت سوريا وتداعياتها التي ستجلب الويلات لعموم المنطقة والعراق خاصة.

 والتزاماً بتوجيهات سماحة القائد (أعزه الله) رفع المتظاهرون الأعلام العراقية والسورية في تظاهراتهم التي طافت العاصمة بغداد والعديد من المدن العراقية حيث يذكر أن اللجنة المركزية المشرفة على الاحتجاجات الشعبية في العراق قدمت سؤالاً لسماحة القائد السيد مقتدى الصدر (أعزه الله) حول العدوان الثلاثي الأمريكي البريطاني الفرنسي على سوريا للتنكيل بالشعب السوري وعزمهم على الخروج بتظاهرات دعماً للشعب السوري الشقيق فكان جواب سماحته "إن هذا يدل على حرصكم ومحبتكم للشعوب من جهة ورفض الظلم والظالمين من جهة" فيما دعا سماحته المتظاهرين "ليعلنوا رفضهم للهجمة الإرهابية التي ستكون تداعياتها عامة وستجلب الويلات للمنطقة كافة والعراق خاصة".