| البيانات | بيان هام جداً من سماحة السيد القائد المجاهد مقتدى الصدر (اعزه الله)

بيان هام جداً من سماحة السيد القائد المجاهد مقتدى الصدر (اعزه الله)

  |   عدد المشاهدات : 40361
بيان هام جداً من سماحة السيد  القائد المجاهد مقتدى الصدر (اعزه الله)

المكتب الخاص/ النجف الاشرف 

أصدر سماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد القائد مقتدى الصدر (أعزه الله ) بيانا مهماً قال سماحته فيه  من المنطلق الشرعي وحفاظا على سمعة آل الصدر الكرام ولا سيما الشهيدين الصدرين ( قدس الله سرهما ) ومن منطلق انهاء كل المفاسد التي وقعت او التي من المحتمل ان تقع تحت عنوانها وعنوان مكتب السيد الشهيد في داخل العراق وخارجه ومن باب انهاء معاناة الشعب كافة والخروج من افكاك السياسة والسياسيين أعلن اغلاق جميع المكاتب وملحقاتها وعلى كافة الاصعدة الدينية والاجتماعية والسياسية وغيرها وأكد سماحته  عدم تدخله بالامور السياسية كافة مؤكداً بان لا كتلة تمثل سماحته بعد الآن ولا اي منصب في داخل الحكومة وخارجها ولا البرلمان ومن يتكلم خلاف ذلك فقد يعرض نفسه للمساءلة الشرعية والقانونية .

  واليكم نص بيان سماحته .....  

إشترك في خلاصة التعليقات تعليقات (220 منشور)

15/02/2014 21:35:08
نعم للطاعة
حيدر جعفر
15/02/2014 21:37:31
سمعا وطاعتا لال الصدر .... اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم .... لبيك يامهدي ... لبيك سيدي مقتدى
عمار الساعـــــــــــــــــدي
15/02/2014 21:41:04
اقول ساعد الله قلبك يا سيدي يا ابن الصدر
علي ناصر حسين
15/02/2014 21:48:18
سمعاً وطاعةً
جمال النداوي
15/02/2014 21:49:11
نعم نعم للسيد القائد
اذا كثر من لا يملك ولاء للسيد فنحن فقراء التيار اكثر ولاء والعاقبة للمتقين
اثير النصرالله
15/02/2014 21:50:24
الخير فيما اختار
الميرزا كرار العبودي
15/02/2014 21:56:47
حفظك الله للعراق المظلوم ياناصر المظلومين
اكرم علي
15/02/2014 21:57:38
السلام عليك سيدنا المفدى اعلانك هذا هو ليس غريبا علينا حيث انكم اهل الصدق والاوفياء للمظلومين وانت هنا مازلت انت الصدرين الشهيدن قدس اسراهم وانت هنا اعلنت كما كنت طالب الاصلاح ومازلت ولم ولن تكون يوما اشرا او بطرا نعلن اننا وابنائنا على عهد الصدرين معك على العهد وبالغالي والنفيس خادم الصدرين الشهدين وعائلته من مدينة الصدر ابو باقر
عامر بدر السلطاني
15/02/2014 22:08:17
سمعاً وطاعةً سيدي ألمفدى وكان ألله بعونك سيدي ألحبيب
صلاح هاشم
15/02/2014 22:10:47
السلام عليكم سيدنا الغالي ليس لي تعليق سيدي غير ان اقول لك كان الله في عونك على بعض ممن يدعون انهم سائرون على نهج الشهيدين الصدرين قدس اسرارهم ونهجكم واسال الله ان يعجل لفرج مولانا صاحب الزمان عجل الله فرجه والسلام عليكم سيدي ورحمة الله وبركاته
حسن هاشم
15/02/2014 22:14:19
سمعا وطاعة سيدي يابن الصدرالمقدس ان خذلك بعض السياسين فنحن ان شاء الله باقون على العهد ما بقينا وبقيت الحياة تحت امرك مطيعين لاوامرك
حسن هاشم
15/02/2014 22:18:40
سمعا وطاعة سيدي يابن الصدر المقدس ان خذلك بعض السياسين فخذمنا ارواحنا وكل ما نملك تحت امرك مطيعين ما بقينا وبقيت الحياة
نجم عبدالزهره
15/02/2014 22:25:41
مولانه العزيز نحن تحت طاعتك
بأي أمر
ومعكم معكم لامع عدوكم
ابو حسين
15/02/2014 22:30:31
احسنت سيد مقتدى هذاقرارصحيح وخصوصا على السياسيين
عباس ماجد طه دهش العتبي
15/02/2014 22:35:16
سيدي المفدى السلام عليكم لاتتركنى في غابة وبيهة وحوش لالهم دين كلهم سارقون من لناغيرك ياسيدي ونسلكم الدعاء
علي الدراجي
15/02/2014 22:58:44
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نهنئ سماحة السيد حفظه الله على اقدامه على هاذا القرار الصائب والشجاع وليس بغريب على سماحته مثل هاكذا قرارات
ومواقف شجاعة ومشرفة وتمثل خط سماحة السيد المولى ـقدس سره+
ونسال الله ان يوفقه لكل خير للمؤمنين
سل سبيل
15/02/2014 23:28:34
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته \ الى سيدي القائد \ اذا تركتنا ونسحبت من العمل السياسي فمن الذي يدافع عنا وانت تعلم كلهم دنيويين ولايريدون الا مصالحهم فقط \ وانا اعلم اي شي تفعله وتقوله هو الحق والصح \ خادمكم الصغير
16/02/2014 00:00:19
إلهي من للفقير اﻻ من خلقه... في أي صورة ماشاء ركبك
حيدر ابوهلالة
16/02/2014 00:03:43
سيدنا الغالي
مهما كان قرارك بخصوص العلاقة بالتشكيلات العاملة تحت مظلة وعنوان ال الصدر الكرام فانك تبقى الابن البار لهذا الشعب الذي وثق بك وبوالدكم الشهيد السعيد السيد محمد اصدر (قدس سره ) تبقون ياال الصدر عنوان للشرف والحرية والكرامة
سيدنا الحبيب قد بذلت غاية المجهود لخدمة شعبك وامة الاسلام والامر بالمعروف والنهي عن المنكر واعطيت اسمى صورة للمؤمن والمحب لكل شعبه دون ادنى تحيز او ظلم ومهما كان قراركم مؤلما فان الالم مصدره الاحساس بالامك وحزنك ولكن ليس لي الا ان اقول تعسا لمن عاداكم وخذلكم ويبقى الامل بالله ان ينصركم ويوفقكم لما يحب ويرضى وان يبقيك ذخرا لهذا الشعب المظلوم حياك الله وحفظك بعينه التي لاتنام والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سيد علي الدنيناوي
16/02/2014 00:12:27
نحن تحت امرك يا سيدي وقائدي يا ابن الصدر
سيد علي الدنيناوي
16/02/2014 00:13:27
نعم نعم نعم يا سيد يا مقتدى نحن لامرك طائعون
اثير الخياط
16/02/2014 00:15:09
السلام على ال الصدر الكرام نحن اتباعك ومحبيك نقول ماتقول ونفعل ماتامر به فه معك معك لامع عدوك -السياسه رمال متحركه لاقلب لها
اشهد مابالله ياسيدي خير مافعلت لان اغلب السياسين يقولون مالايفعلون وان الله تبارك وتعالى يقول \كبرا مقتا عند الله يقولون مالا يفعلون \والسلام عليكم ورحمه الله وبركانه \خادمكم اثير الخياط من قلعه سكر
16/02/2014 00:29:52
احسنت
عباس
16/02/2014 00:35:57
بسم الله الرحمن الرحيم وصلي ياربي على أفضل خلقك محمد صلى الله عليه وعلى آله وسلم نشكر سماحتكم على هذا الموقف التأديبي لكتلة الأحرار في مجلس النواب لكي يعلموا ان هناك قيادة لهذا التيار الشجاع قيادة لطالما شهد بشجاعته الاعداء قبل الأصدقاء فلك منا اطيب التحيات وازكى السﻻم ياسيدنا الغالي دمت لنا خيمة على رؤوسنا تقينا من الفتن ومن يريد ان يشوه سمعة ال الصدر الكرام فأسأل الله أن يوفقنا لطاعتكم مادمنا احياء اخيكم عباس خضر زويد العاشقي من مدينة الصدر المجاهدة
مفيد العجيلي
16/02/2014 01:23:21
وَإنْ يَكُنْ الاسْتِغْفارُ حِطَّةً للذُّنُوبِ فَإنِّي لَكَ مِنَ المُسْتَغْفِرينَ، اللّهُمَّ فَكَما أمَرْتَ بِالتَّوْبَةِ وَضَمِنْتَ القَبُولَ وَحَثَثْتَ عَلى الدُّعاءِ وَوَعَدْتَ الاجابَةَ، فَصَلِّ عَلى حَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ وَاقْبَلْ تَوْبَتِي وَلا تَرْجِعْنِي مَرْجِعَ الخَيْبَةِ مِنْ رَحْمَتِكَ إنَّكَ أنْتَ التَوّابُ عَلى المُذْنِبِينَ وَالرَّحِيمُ لِلْخاطِئِينَ المُنِيبِينَ. اللّهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِهِ كَما هَدَيْتَنا بِهِ، وَصَلِّ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِهِ كَما اسْتَنْقَذْتَنا بِهِ وَصَلِّ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِهِ صَلاةً تَشْفَعُ لَنا يَوْمَ القِيامَةِ وَيَوْمَ الفاقَةِ إلَيْكَ إنَّكَ عَلى كُلِّ شَيٍ قَدِيرٌ وَهُوَ عَلَيْكَ يَسِيرٌ.(ماذنب المطيعن ينحرمون من فيضك نريد معك في كل مكان وزمان لا أكون من دونك وخادم لكم سيدي)
محمد الخفاجي
16/02/2014 01:51:46
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم
تعلمنا من السيد الشهيد محمد محمد صادق الصدر(قدس سره الشريف)
ان نسمع ونطيع اوامر حوزتنا الناطقه وقائدنا ولانناقش
ونحن كالميت بيد الغسال يقلبنا كيفما شاء
نعم نعم نعم للحوزه
نعم نعم نعم للسيد القائد
اللهم عجل لوليك الفرج
حسام الفريداوي
16/02/2014 01:54:54
اللهم انتقم ممن كان السبب بذالك ياالله
حسام الفريداوي
16/02/2014 02:55:47
السلام على الزاهد في دنيا تقاتل اهلها على حطامها السلام على من ارعب المحتل بالسلاح وادب اتباعه ب ( كصكوصة )الئ اين يا حمانا الئ اين يا رجانا الئ اين سيدي احرقو قلبك وقلوبنا بك احرق الله قلوب كل من احرق قلبك وابعدك عنا اخي وسيدي يا مقتدى الخير من لنا بعدك ياقائد ركبنا وملاح سفينتنا الله اكبر الله اكبر تعسن لقوم حالو بيننا وبينك وكانو هم سبب ابتعادك عنا سيدي اعانك الله علئ ما انت فيه واعاننا الله علئ فراقك اخوك وخادمك ( حسام الفريداوي )
جاسم محمد
16/02/2014 05:02:15
الف تحية والف شكر لك سيدنا العزيز على هذه الخطوة المباركة وأنت تعلن البراءة من المحسوبين على السيد الشهيد قدس سره الشريف ونحن اليوم نستطيع ان تكلم بصوت عال مع كل الاعداء والمتصيدين والانتهازيين من كل الاحزاب ونستطيع ان نرد على نقدهم، وأجه كلمتي مباشرة الى السيد وأقول "سيدنا احنة وياك فسر على بركة الله وحفظه"
ثامر عبد جبر البديري
16/02/2014 05:18:00
سلام عليكم
بارك الله في الصدر وال الصدر الذين عودنا دائما بمواقفهم الوطنية والثورية انها وثيقة تاريخية مهمة سوف تكون جيلا بعد جيل درسا للانساية للمسلمين في العراق والعالم الذين طالما نعودا ان يشاهدوا ويسمعوا مثل هذه البينات التاريخية الخالدة لال الصدر وفقكم الله وسدد خطائكم ويحفظكم لنا رمزا وطنيا وخمية كل للعراقيين
سيدجهاد الدنيناوي
16/02/2014 06:05:05
ان وجود السيد القائد مقتدى الصدردام عزه في الساحه العراقيه هو لطف من الطافه تبارك وتعالى ولكن يبدو حسب الظاهر اننا غير حمستحقين لمثل تلك الالطاف الالهيه بسبب وجود البعض من المنحرفين المقنعين ال\ين يسيل لعابهم من اجل المال والمناصب الدنيويه الزائله ونسا له تعالى ان يعجل بالفرج لوليه صاحب الامر فقد ضاقت علينا الدنيا بما فيها بحق الخمسه الانوار اصحاب الكساء صلوات ربي عليهم
د امير الصالحي
16/02/2014 06:43:40
بارك الله بك سيدنا على هذا الموقف الوطني والديني الرائع حفاظاً على سمعة آل الصدر والعراق ....الله يحفظك سيدنا الغالي
ابو ضياء
16/02/2014 07:44:45
السلام عليكم
سيدي مقتدي الصدر
والله انه قرار لا يصدرة الا رجل شجاع
المهم دماء وسمع شهيدنا الصدر المقدس وباقي الامور هي من توافه وحطام الدنيا
بارك الله فيك ياسيدي مقتدي
وسوف تبقى راية ال الصدر مرفوعة بعزة وكرامة وبعيدة عن حطام ومغريات الدنيا
احمد رحيم
الكوفة العلوية
رائد مهدي الجميلي
16/02/2014 08:02:22
كنت لا أختلس الخروج من بيت اهلي في مدينه الشعلة واذهب مع اخي لكي نحضر صلاة الجمعة ايام الشهيد الثاني (قدس) ولم اكن اتردد في ذلك الوقت لانه كان يوحد حالة "الانتفاضة" في داخلي ضد النظام الشمولي و الدكتاتوري السابق. و كنت شاهدا على تغيير اخلاقيات الشارع في ذلك الوقت و لم يكن احد يتحدث بذلك بل كان العمل و انعكاسات صلاة الجمعة واضح للعيان في الشارع.
كنا نذهب للصلاة لاننا كنا محتاجين لصوت يوحد الصف و يعلن حالة المظلومية التي كنا نعيش، حالة "الاعتراض" القابعه في ضلاميات قهرنا و حرماننا. كنت استمتع برؤية اصدقاء المدارس في مرحلة الابتدائية و المتوسطه و الاعدادية و كنت اقول ما اجمل هذه العائله الاسبوعية و كان هناك من يستغرب وجودي في ساحة صلاة الجمعة و كنت لا افوت متعة النضر في وجوههم كوني كنت فخورا انني اعلنت حالة "العصيان" في داخلي و كان الشهيد الصدر الثاني رحمة الله عليه هو من اوقدها. كان ابناء عمومتي في الفلوجه يسألوني عن صلاة الجمعة وعن الشهيد الصدر (قدس) و هل ذهبت يوما للصلاة؟ وكنت اقول لهم نعم حتى قاموا بحضورها معي في صلاة الجمعه الموحدة في بغداد.
اعذرني سماحة السيد، اباكم رحمة الله عليه لم يكن "اعلم الاحياء" فقط ولكن قائد المضلومين الاحياء و الاموات و لم اشعر بأنني ميت الا عندما استقبلت خبر استشهاده على ايادي الطغيان.
ولا يحزنني اليوم الا انني اجد خطه رحمة الله عليه (واستميحك عذرا سماحة السيد) يقارب الافول بعد ما عانى في سابق السنوات الماضية من انشقاقات يساريه و خطيه.
سماحة السيد مقتدى الصدر، انا لست افضل من مستشاريك و طلاب الشهيد السابقين ولست بمكان الناصح، الا كوني، عراقيا مسلما. ما يصار اليوم بموقفكم في ترك الساحه السياسية لاسباب كما اشرت سماحتكم في البيان "من المنطلق الشرعي و حفاظا على سمعة أل الصدر الكرام" لا اجده ،وعذرا لسماحتكم، ينسجم مع كلا السببين.
ان كان المنطلق الشرعي سببا فأقول بل هو الواجب مصداقا لقوله تعالى " لِيُحِقَّ الْحَقَّ وَيُبْطِلَ الْبَاطِلَ وَلَوْ كَرِهَ الْمُجْرِمُونَ " (الانفال الآيه الثامنه) و قول رسوله (ص) " أفضل الجهاد كلمة عدل عند إمام جائر". وهذا ما كان عندما قرر السيد الشهيد الاول او الثاني الخروج للساحه واعلان حالة "المعارضة" على المستويين الشعبي و الفقهي.
اما سمعة آل الصدر فلا يختلف فيها المخالفين او المنشقين او الاعداء (سمهم ما تشاء) فكيف يختلف عليها المناصرون و الاحباء.
سماحة السيد مقتدى كوني انسان عراقي مسلم لا ارى غير ارث واحد وواضح لآل الصدر وهو " المعارضه" و "احقاق حق المضلومين" فأسالك بالله ان تجعل من التيار الصدري تيار "المعارضه" وتيار مراقبة و تقويم الحكومة ايا كانت الحالية ام القادمة.

سدد الله خطاكم و اعانكم و السلام عليكم و رحمة الله وبركاته
حامد هندي الخزاعي
16/02/2014 08:12:15
بسم الله الرحمن الرحيم (( أطيعوا الله وأطيعوا الرسول وأولي الأمر منكم )) كل قرارات السيد القائد ممتازة وتأتي في مكانها المناسب و والله وبالله وتالله وهو على ما أقول شهيد لقد كنت أتمنى هذا البيان منذ فترة بسبب ما أراه من كثرة المفاسد التي حصلت بسبب العملية السياسية حيث أصبح الخط الشريف بسببها وكأنه خط سياسي يتجه نحو السياسة فقط ونحن لم نتبع السيد القائد والخط الشريف للسياسة وإنما أتبعناه للدين والعقيدة فهاهو اليوم يرجعنا إلى ديننا وعقيدتنا ومنهجنا وخطنا الشريف والحمد لله رب العالمين
حسن العزاوي
16/02/2014 08:55:38
ساعد الله قلبك ياابن الاطايب كنت ولازلت تعمل جاهدا من اجل هذا الشعب المظلوم الذي تكالبت عليه النوائب وكنت انت الوحيد المدافع المخلص والصادق لهذا الشعب المظلوم ..سيدي لاعدمنا الله فيض وجودك ولاحرمنا من حكمتك وفيض ابوتك الصدرية الشريفة اليد الواحدة لاتصفق مولاي وكنت انت منفردا مجاهدا لاجل هذا الشعب ... فقراء الشعب معك سيدي بكل اطيافهم ومذاهبهم ودياناتهم وان انت اعتزلت هذا الامر فان فقراء الشعب معك سيدي وتحت امرك متى ما امرت واردت ...سمعا وطاعة لك سيدي
مؤيد المترفي
16/02/2014 08:58:27
عسى ان تكرهوا شيئا وهو خير لكم / صدق الله العلي العظيم
16/02/2014 09:01:41
نعم للسيد القائد
طالب السلطاني
16/02/2014 09:04:15
نسأل الله توفقيق الطاعة وحسن العاقبة مع الكرام ال الصدر
amir jwad
16/02/2014 09:13:35
السلام عليكم سيدي المقتدى معاوية ليس ادهى مني
1 2 3 4 5 6 next المجموع: 220 | عرض: 1 - 40

إكتب تعليق

  • عريض
  • مائل
  • خط بالأسفل
  • إقتباس

الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha