بيان لسماحة السيد القائد (أعزه الله ) حول ما قام به المؤمنون من حملة تنظيف في محافظة البصرة الغراء

عدد القراءات : 13077

 المكتب الخاص / النجف الاشرف

أصدر سماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد القائد المجاهد مقتدى الصدر (أعزه الله) بياناً حول ما قام به المؤمنون في محافظة البصرة الغراء من حملة تنظيف لشوارها وأزقتها حيث قال سماحته فيه : إنه لأمر جميل وعظيم أن أرى بعض المحبين (جزاهم الله خيرا) وهم يحملون هموم الوطن ويعيشون حاجاته .. فهبوا لتنظيف شوارع البصرة الغراء وأزقتها ... وأنه لأمر مرضي ومحبب عندنا بل عند الواحد الأحد ... فتقبل الله عملهم الذي يعطي عنا وعنهم صورة مشرقة جميله نفخر بها في الدنيا والآخرة ولا سيما أنهم لم يتدخلوا في شؤون الآخرين ولم يأذوا أحداً على الاطلاق أملاً أن يحذوا الآخرين حذوهم في ذلك على عكس من يحاول الإساءة لنا آل الصدر بأعماله القبيحة ويحاول أن يستعمل عنواننا فيما لا يرضي الله جل جلاله على الإطلاق مضيفا سماحته فباتوا يرهبون الناس ويعتدون عليهم وعلى أموالهم بغير حق وأكثرهم ليسوا منا في شيء بل هم مندسون من قبل الأعداء والمليشيات الوقحة فلتنظروا الى الفرق والبون الشاسع بينهما – بين من يعكس الصورة الجميلة ومن يعكس الصورة الوقحة – اللهم فانصر المؤمنين المخلصين واخذل بل اهدي من يحاول تشويه سمعتنا بأذية الآخرين

وإليكم نص بيان سماحته 

المزيد في البيانات