| البيانات | سماحة السيد القائد مقتدى الصدر (أعزه الله) يدعو الاصوات الحرة الصحفية العراقية والعربية والعالمية الى نقل حدث الاعتصام الوطني السلمي بكل صدق وشفافية ويرفض سماحته تزييف الحقائق من قبل بعض المحسوبين على الصحافة كما يرفض الاعتداء عليهم

سماحة السيد القائد مقتدى الصدر (أعزه الله) يدعو الاصوات الحرة الصحفية العراقية والعربية والعالمية الى نقل حدث الاعتصام الوطني السلمي بكل صدق وشفافية ويرفض سماحته تزييف الحقائق من قبل بعض المحسوبين على الصحافة كما يرفض الاعتداء عليهم

  |   عدد المشاهدات : 56940
سماحة السيد القائد مقتدى الصدر (أعزه الله) يدعو الاصوات الحرة الصحفية العراقية والعربية والعالمية الى نقل حدث الاعتصام الوطني السلمي بكل صدق وشفافية ويرفض سماحته تزييف الحقائق من قبل بعض المحسوبين على الصحافة كما يرفض الاعتداء عليهم

المكتب الخاص / النجف الاشرف

في الوقت الذي يؤكد فيه سماحة حجة الاسلام والمسلمين السيد القائد مقتدى الصدر(أعزه الله) انه من دُعاة حماية الصحفيين أمنياً ومهنياً ويرفض الاعتداء عليهم

 فانه لا يريد أن يزيد من عتبه واستغرابه على عدم تغطية القنوات الفضائية العراقية والعربية والعالمية لأهم حدث يشهده العراق وهو الاعتصام الوطني السلمي أمام بوابات الخضراء لدعم العبادي واتمام اصلاحات, لكن سماحته في الوقت نفسه  يرفض تزييف الحقائق من قبل الصحافة والاعلام والذي دأبت عليه بعض القنوات وآخرها القناة التي استقطعت بعض الكلام من الناطق الرسمي باسم سماحته معتبراً ذلك (أعزه الله) يسيء لسمعة الصحافة والصحفيين.

جاء ذلك من خلال البيان الذي اصدره (رعاه الله) على خلفية تعمد بعض القنوات على تزييف الحقائق من خلال استقطاع كلام الناطق باسم سماحته وتركيبه على اخر ليظهر خلاف ما هو مقصود، كما بين سماحة السيد مقتدى الصدر(أعزه الله) استغرابه من عدم قيام القنوات العراقية والعربية والعالمية من نقل وقائع الاعتصام الوطني السلمي الذي يعتبر اهم حدث حاليا في العراق.

وقدم سماحته (ايده الله) دعوة مفتوحة للإخوة الصحفيين والاعلاميين وبصورة دورية منظمة لتغطية هذا الاعتصام بما يليق لينقلوا ما يحدث بكل صدق وشفافية بعيداً عن كل تزييف وتحريف للحقائق كما فعل بعض المحسوبين على الصحافة والصحفيين.

وفي ختام البيان حث سماحته(رعاه الله) الصوت الحر العراقي والعالمي لتغطية هذا الحدث المهم رافضاً أي مضايقة لهم من أي جهة قائلاً:" هلموا يا صوت العراق الحر ويا صوت العالم الحر لتغطية هذا الحدث المهم بكل حرية ونرفض أي مضايقة لكم سواء من الجهات الرسمية أو من الجهات التابعة لنا وكفاكم هجراناً لصوت الشعوب  والسلام على أهل السلام".

 

اليكم نص بيان سماحته