| الاخبار | ضمن مشروع ما بعد تحرير الموصل سماحة القائد السيد مقتدى الصدر (أعزه الله) يدعو الى تفعيل "فتح الصناديق" لإعادة إعمار جميع المناطق المتضررة في العراق مهيباً بالشعب العراقي التبرع للنازحين في المناطق المحررة كخطوة أولى

ضمن مشروع ما بعد تحرير الموصل سماحة القائد السيد مقتدى الصدر (أعزه الله) يدعو الى تفعيل "فتح الصناديق" لإعادة إعمار جميع المناطق المتضررة في العراق مهيباً بالشعب العراقي التبرع للنازحين في المناطق المحررة كخطوة أولى

  |   عدد المشاهدات : 32606
ضمن مشروع ما بعد تحرير الموصل سماحة القائد السيد مقتدى الصدر (أعزه الله) يدعو الى تفعيل "فتح الصناديق" لإعادة إعمار جميع المناطق المتضررة في العراق مهيباً بالشعب العراقي التبرع للنازحين في المناطق المحررة كخطوة أولى

المكتب الخاص / النجف الاشرف

دعا سماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد مقتدى الصدر (أعزه الله) الى تفعيل النقطة الأولى من المشروع الذي أطلقه سماحته لمرحلة ما بعد تحرير الموصل والمتعلقة بفتح صندوق دولي لدعم حملة الإعمار فـي جميع المناطق المتضررة فـي داخل العراق على أن لا يقتصر الإعمار على المناطق المحررة فقط.
وكخطوة أولى وجّه سماحته (رعاه الله) اللجنة المشرفة على المشروع المبارك في البيان الذي أصدره بهذا الصدد للبدء " بتفعيل فتح الصناديق لجمع التبرعات في داخل العراق ثم العمل على تدويل جمعها شيئاً فشيئاً " ، على أن تكون أولى المبادرات "جمع التبرعات للنازحين من المناطق المحررة ثم تعميم الأمر الى باقي المناطق". 
وأهاب سماحته (أعزه الله) بالشعب العراقي "من محبي السلم والسلام ونابذي الطائفية الى عدم التقصير فـي التبرع من أجل إيصالها الى مستحقيها من كل الأديان والطوائف ومن دون تفريق بينهم ومن دون منة أو أذى" ، محدداً الفترة المخصصة لحملة التبرع "لمدة شهر من تاريخ هذا البيان" مؤمّلاً سماحته من الباري سبحانه وتعالى أن تكون هذه الخطوة "باباً جديداً لاستحقاق الرحمة الإلهية".

اليكم نص بيان سماحته