الرئيسية | | الاخبار | سماحة القائد السيد مقتدى الصدر(أعزه الله ) يوعز بتشكيل لجنة خاصة للتنسيق مع الجهات المختصة يناط بها اعادة الاراضي التي تم الاستيلاء عليها بطرق غير قانونية من قبل الفاسدين وكذلك كشف الفساد في الموانئ والمطارات

سماحة القائد السيد مقتدى الصدر(أعزه الله ) يوعز بتشكيل لجنة خاصة للتنسيق مع الجهات المختصة يناط بها اعادة الاراضي التي تم الاستيلاء عليها بطرق غير قانونية من قبل الفاسدين وكذلك كشف الفساد في الموانئ والمطارات

عدد القراءات : 47589

المكتب الخاص/ النجف الاشرف

بالنهج الاصلاحي الواضح كوضوح الشمس والمتوج بالإرادة الصلبة التي لا تنكفئ والصبر الكبير بحجم الضيم الذي يكابده الشعب العراقي ومن منطلق "كل فاسد عدونا وكل كاشف للفساد هو منا وان لم ينتمِ" يستمر مشروع الاصلاح المبارك برعاية سماحة حجة الاسلام والمسلمين القائد السيد مقتدى الصدر(أعزه الله) ويستمر حمل هموم شعبه المظلوم الذي سرقت لقمته ونهبت ثروته، وها هو راعي الاصلاح ينتفض مرة اخرى فاتحاً صفحة جديدة من صفحات الاصلاح ومحاربة الفساد وهذ المرة يتعلق الامر بسرقة الاراضي وبيعها بطرق غير شرعية وغير قانونية حيث أصدر سماحته بيان بهذا الصدد بتاريخ الثالث من شوال المعظم 1438 الموافق للثامن والعشرين من شهر حزيران 2017  جاء فيه " لعدم وجود الرقابة الحكومية الصارمة ولعدم وجود الرادع المناسب شاع الفساد في اواسط المجتمع العراقي – مع شديد الاسف- واهم تلك الملفات هي سرقة الاراضي وبيعها بطرق غير شرعية وغير قانونية" مضيفاً (ايده الله)" لذا وجب علينا الوقوف للحد منها وارجاع الحقوق لأصحابها الشرعيين".

كما حدد سماحته الخطوات والامور الواجب اتباعها للعمل على هذا الملف منها تشكيل لجنة خاصة وبالتنسيق مع امانة العاصمة بغداد ومحافظ بغداد ووزارة الداخلية والاوقاف الشرعية لفرض سيطرتها على الاراضي وارجاعها لأصحابها أو تسليمها الى أيادي امينة في الحكومة العراقية مؤكداً سماحته على ان يتم ذلك بحملة واسعة في العاصمة بغداد كمرحلة اولى لا تستثني احداً على الاطلاق سواء في ذلك عوام الناس او غيرهم ممن يدعي الانتماء لآل الصدر الكرام مؤملاً (رعاه الله) ان تتخذ باقي الاحزاب نفس المنحى مع من ينتمي لها، محذرا من التهاون معهم لاسيما المسيئين لآل الصدر الكرام ولم يستبعد (اعزه الله) ان يكون بعضهم مدعومين من جهة معادية.

وفي شأن اخر من مشروع الاصلاح و محاربة الفساد أوعز سماحة القائد السيد مقتدى الصدر(اعزه الله) الى لجنة محاربة الفساد ارسال الثقات الى الموانئ في محافظة البصرة للاطلاع على الفساد المتفشي فيها والحد منه ولا سيما اذا كان منهم من يدعي الانتماء لآل الصدر الكرام على ان تقوم اللجنة بالتنسيق مع الجهات المختصة في تلك المحافظة العزيزة.

اما بخصوص من يدعي الوصل بسماحة القائد (اعزه الله) او الخط الصدري الشريف من اجل القيام بعقد بصفقات تجارية في مفاصل الحكومة كافة والمطارات العراقية تحديداً دعا سماحته  لجنة مكافحة الفساد للوقوف على الحقيقة لكي يتخذ (ايده الله) الاجراءات اللازمة فوراً وبلا تهاون او تأخير.

وفي ختام البيان أهاب سماحة القائد(اعزه الله) بالموظفين والمواطنين التعاون مع هذه الخطوات والاجراءات الاصلاحية وعدم الخوف من السراق والفاسدين متعهدا بحمايتهم قائلا " نهيب بالموظفين والمواطنين التعاون معنا وعدم الخوف من الفاسدين فهم اوهن من بيت العنكبوت وسنحول بينهم وبين الاعتداء عليكم" واضاف (رعاه الله)" فكل فاسد عدونا وكل كاشف للفساد هو منا وان لم ينتمِ".

 

اليكم نص بيان سماحته

المزيد في الاخبار
المكتب الخاص / النجف الأشرف أجرى سماحة حجة الإسلام والمسلمين القائد السيد مقتدى الصدر (أعزه الله) اتصالاً هاتفيًا اليوم 20 كانون الثاني 2023 مع لاعبي المنتخب