سماحة القائد السيد مقتدى الصدر (أعزه الله) يتلقى رسالة تهنئة من السيد كوسرت رسول

عدد القراءات : 1746

المكتب الخاص / النجف الاشرف

تلقى سماحة حجة الإسلام والمسلمين القائد السيد مقتدى الصدر (أعزه الله) رسالة من السيد كوسرت رسول علي نائب الأمين العام للاتحاد الوطني الكردستاني مهنئاً بالفوز الكبير الذي حققه تحالف سائرون الوطني في الانتخابات البرلمانية لعام 2018 . وجاء في الرسالة "أتقدم إليكم بخالص التهاني والتبريكات بمناسبة الفوز الكبير الذي حققتموه في الانتخابات البرلمانية الأخيرة والذي جاء تتويجاً لجهود سماحتكم من أجل إنقاذ العراق من الفساد والمفسدين" عاداً إياه "فوز ونصر لكل العراقيين من أجل تحقيق العدالة الاجتماعية في العراق الجديد بعد القضاء على النظام الدكتاتوري ودحر الارهاب الداعشي".

كما جاء في الرسالة "إننا في الاتحاد الوطني الكردستاني إذ نشد من أزركم ونؤكد على ضرورة التنسيق والتعاون معاً من أجل تشكيل حكومة قوية ومتماسكة تمثل جميع أطياف الشعب العراقي ومتمسكة بالدستور العراقي الدائم حفاظاً على العراق وشعبه والمضي به نحو بر الأمان".

وفي ختام رسالة التهنئة قال السيد كوسرت رسول "تقبل اخي الكريم تحياتنا الأخويّة مع أطيب تمنياتنا الصادقة لكم بالموفقة والنجاح".

المزيد في الاخبار
المكتب الخاص / النجف الاشرف  السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لا يخفى على الأخوة الكرام متابعي صفحة المكتب الخاص لسماحة القائد السيد مقتدى الصدر (أعزه الله)
  الوقاية خير من العلاج حكمة قديمة.. فيها الكثير من العِبر وخصوصاً أن خطر (الوباء) يكاد يكون قريباً من عراقنا الحبيب.. عن شرقه وغربه وشماله وجنوبه وقى الله
كان عبداً فابتهل كان نسكاً ومَثَل كان نوراً لم يَزَل كان عزّاً لم يُذَل كان علماً فنَهل كان فيضاً قد نزل كان زهداً لم يَزَل كان خيراً فرُسِل كان صوتاً فأعْتُقِل كان صلباً لم
الاصلاح الشعبي امر لابد منه وخصوصا مع تمادي اغلب السياسيين الى هذه اللحظة. الا ان جلّ ما اهتم به اليوم هو سمعة الثوار الوطنيين.. ولاسيما ان
المكتب الخاص / النجف الاشرف من قلاع الإصلاح ، تهب رياح السيادة ، تقطع مسافات الكرامة ، ومن صميم الحب ، تنبعث قوافل العشق ،  تظللها