الرئيسية | | مقالات | سيناريو روماريو/ بقلم: صالح محمد العراقي

سيناريو روماريو/ بقلم: صالح محمد العراقي

عدد القراءات : 7406

بعد اذ كان اللاعب (روماريو) المتقدم بين اقرانه في اللعب الاحترافي وفي كسب الاشواط وتسجيل الاهداف وكسب اصوات المشجعين له من هنا وهناك  اخذ على عاتقه تشكيل فريق جديد يبتني على تهديم الاخرين وانشقاقهم، فصار يجعل (عدنوني) في خط الوسط و (صيودي) في الدفاع و (اووسي) في الاحتياط و (هداوي) في المرمى فصار ينمو ويتعاظم شأنه في دهاليز واروقة الملاعب ومحبي الكرة وصار يسقط الفرق واحدا تلو الاخر، فلا زلت اذكر اسقاطه لفريق (ريال الهاشمي) و ( واتلتكو العيساوي) و (ميلانو العلواني) وغيرهم كأنهم فقاعات، ثم تحول ليزيح زملائه لينتعل الحذاء الذهبي او يقبل كأس العالم بشفتيه دون شفاه فريقه ، فانه بعد ان صار كثير الاهداف لناديه الذي بذل له الملايين فانه في نفس الوقت صار مقلا للاهداف لمنتخبه (الوطني) الا انه لا يعترف بذلك بل يوجه التهم لزملائه وزجهم في اتون العداء والحرب التي لا نهاية لها وقد نسي (روماريو) ان قوته من قوة فريقه وزملائه وشركائه، فضعف شيئا فشيئا ووجد نفسه بين اصدقاء لا يثقون به فذهبوا ليرشحوا (كابتنا) اخر لعله كان في الظل مندثرا فوجد نفسه وحيدا، ولن يحصل على المغانم والشهرة، فتدارك امره وسلم زمام امر الفريق للكابتن الجديد ليحصل على منصبه في الفريق الجديد ولن يفوته القطار لكنما القطار في حصار وفي حرب ضروس مع باقي الفرق التي اخذت كأس العالم وفريق البرازيل لا زال يحلم باسترجاع مكانته التي خسرها بسبب انانية (روماريو) وقد خسر (٧ - صفر) امام بطل كأس العالم

 واخيرا: اشرب السبعة يا (نوري) عفوا (روماريو) هنيئا مريئا

 

المزيد في مقالات
سلام من الله عليكم ورحمته وبركاته إن ما فهمناه من طيات كلام سماحته في الجلسة الاخيرة.. إن اكثر ما احزنه وآذاه هو مدعوا الانتماء لال الصدر وخصوصا
بعد أن فارقنا لمدة كانت طويلة علينا.. فما عدنا نطيق ( الفراق ) أمرني بجمع ثقاته على (قِلَتهم)وهم: السيد اليعقوبي والشيخ الجياشي والكريماوي والاسدي والعذاري وابو
السلام عليكم قال لي قائدي... لا داعي للاعتصام فهذا شهر الصيام ولا داعي للتظاهر فما عاد للفساد مجال للتفاخر شكرا لمن التزم بالسلمية وان عادوا عدنا وسننتصر مرة اخرى بمشيئة الله واسالكم
السلام عليكم السلام على شهداء الاصلاح فدماؤهم مشعلا ينير لنا الدرب ايها الاخوة المتظاهرون فلتحولو تظاهراتكم الى اعتصام امام مولات الفاسدين فلا يدخلنها احد للتسوق والتبضع لمدة لا
1- ابعدوا الحنانة عن المشاكل 2- للمعلومة: ان من بقي مع سماحة السيد من المعاونين:هم: أ- السيد مصطفى اليعقوبي ب _ الشيخ محمود الجياشي ج _ الشيخ حسن العذاري د_
على كل من الاسماء المدرجة ادناه.. ترك العمل التجاري الحكومي بأسم التيار ام بغير اسمه خلال مدة اقصاها النصف من شهر رمضان وتسليم كل المتعلقات