الرئيسية | | مقالات | فاطمة بنت محمد : بقلم: صالح محمد العراقي

فاطمة بنت محمد : بقلم: صالح محمد العراقي

عدد القراءات : 5627

بضعة المصطفى التي قال فيها ابوها (صلى الله عليه وعلى اله وصحبه): {فاطمة بضعة مني من اذاها فقد اذاني..} وهي ام ابيها كما ورد عنه

قد وقع عليها الظلم والحيف في عدة موارد في حياتها:

١- منعت من البكاء على ابيها، فقد اشتكى بعضهم من انينها (روحي لها الفدى)

٢- اغتصب ارثها (فدك)، فقد قيل ان الانبياء لا يورثون ونسوا: {وورث سليمان داوود} ماديا ومعنويا على حد سواء

٣- اوذي زوجها ودافعت عنه حينما ارادوا به سوءا

٤- كسر ظلعها حينما دخل الجلاوزة دارها عنوة وبغير حق

بعد كل هذا الظلم زال استحقاق المجتمع من عدة امور متعلقة بالزهراء عليها السلام، منها:

اولا: مدفنها الذي بقي مجهولا

ثانيا: يوم وفاتها والذي نحييه في ثلاث اوقات

ثالثا: منزلتها الحقيقية امام الله وامام الخلق

رابعا: منزلة ولدها المعصومين (سلام الله عليهم) عند الاعم الاغلب

اضافة الى ما وقع من ظلم لها بعد استشهادها (سلام الله عليها)، مثل:

أ - ظلم اولادها واحفادها ولا سيما الامام الحسين والامام المهدي سلام الله عليهما

ب - هدم قبور المعصومين

ج - ظلم محبيها وعشاقها من الذين اتبعوا المذهب الحق

د - ظلم محبيها لها لعدم الاعتناء بيوم ولادتها ووفاتها بقدر استحقاقها ولو نسبيا

هـ - كانت سيدة الصبر والعصمة والعفاف، والكثير من الرجال والنساء تخلوا عن تلكم الصفات

فالسلام عليها وعلى ابيها وبعلها وبنيها والنور المستودع فيها، فهي جسدت اعلى معاني (الحب) حين بكت اباها واعلى معاني (التضحية) حين دافعت عن زوجها واعلى معاني (الصبر) حين ضربت فصبرت واعلى معاني (العفة) حينما لاذت خلف الباب تستتر واعلى معاني الشجاعة حينما خطبت امام (الشيخين) واعلى معاني الوفاء حينما لحقت بابيها فسلام عليها حينما ولدت وحينما استشهدت سلاما دائما ابدا

 ولتعلموا ان كان علي امير المؤمنين (عليه السلام) نقطة الباء في البسملة فهي روح البسملة وجوهرها اللهم فالعن ظالميها من الاولين والاخرين

المزيد في مقالات
سلام من الله عليكم ورحمته وبركاته إن ما فهمناه من طيات كلام سماحته في الجلسة الاخيرة.. إن اكثر ما احزنه وآذاه هو مدعوا الانتماء لال الصدر وخصوصا
بعد أن فارقنا لمدة كانت طويلة علينا.. فما عدنا نطيق ( الفراق ) أمرني بجمع ثقاته على (قِلَتهم)وهم: السيد اليعقوبي والشيخ الجياشي والكريماوي والاسدي والعذاري وابو
السلام عليكم قال لي قائدي... لا داعي للاعتصام فهذا شهر الصيام ولا داعي للتظاهر فما عاد للفساد مجال للتفاخر شكرا لمن التزم بالسلمية وان عادوا عدنا وسننتصر مرة اخرى بمشيئة الله واسالكم
السلام عليكم السلام على شهداء الاصلاح فدماؤهم مشعلا ينير لنا الدرب ايها الاخوة المتظاهرون فلتحولو تظاهراتكم الى اعتصام امام مولات الفاسدين فلا يدخلنها احد للتسوق والتبضع لمدة لا
1- ابعدوا الحنانة عن المشاكل 2- للمعلومة: ان من بقي مع سماحة السيد من المعاونين:هم: أ- السيد مصطفى اليعقوبي ب _ الشيخ محمود الجياشي ج _ الشيخ حسن العذاري د_
على كل من الاسماء المدرجة ادناه.. ترك العمل التجاري الحكومي بأسم التيار ام بغير اسمه خلال مدة اقصاها النصف من شهر رمضان وتسليم كل المتعلقات