منفعة/ بقلم: صالح محمد العراقي

عدد القراءات : 4883

ان المنفعة المذكورة في وصيته (قدس) حينما قال اذكروني لها عدة تفسيرات ومن باب عدم المرور على كلام سيدنا الصدر المعظم مرورا سفهيا بل مرورا دقيقا اذكر بعض التفسيرات:

١- بقاء مدرسة الشهيد الاول وانحصار الاعلمية فيها

٢- بقاء المرجعية ضمن نطاق النجف الاشرف

٣- ان ذكره ذكر لفضائل الاخلاق التي كان يتحلى بها كالزهد والورع والتضحية

٤- هي ذكر للحوزة الناطقة الشريفة

٥- ذكر الولي فيه ذكر لله سبحانه وتعالى وهو لا محالة من اوليائه الصالحين
٦- ذكره فيه اخراج للناس من الخوف وزرع الشجاعة في انفسهم... حيث انه اول من نزع الخوف من قلوب العراقيين

٧- ان الاستمرار في ذكره في هذه الظروف نجاة للعراق من الوقوع بيد الغير!!
٨- لولا ذكره لانطمست المقاومة ولخضع الكثير للظلم والظالم بل الكافر
٩- انه من اوضح مصاديق الدعاة للمصلح والمنقذ والمهدي وما موسوعته الا دليلا على ذلك... فيكون ذكره ذكر للامام (عجل الله تعالى فرجه) وخصوصا ان سيدنا هو القائل: نحن القائمون بأمره

١٠- كان ذو درجات عالية في الباطن (قدس) فذكره صقل للباطن ورفعة في الامور الاخلاقية والمعنوية بل والعلمية 

وغيرها... توخيا للاختصار

المزيد في مقالات
سلام من الله عليكم ورحمته وبركاته إن ما فهمناه من طيات كلام سماحته في الجلسة الاخيرة.. إن اكثر ما احزنه وآذاه هو مدعوا الانتماء لال الصدر وخصوصا
بعد أن فارقنا لمدة كانت طويلة علينا.. فما عدنا نطيق ( الفراق ) أمرني بجمع ثقاته على (قِلَتهم)وهم: السيد اليعقوبي والشيخ الجياشي والكريماوي والاسدي والعذاري وابو
السلام عليكم قال لي قائدي... لا داعي للاعتصام فهذا شهر الصيام ولا داعي للتظاهر فما عاد للفساد مجال للتفاخر شكرا لمن التزم بالسلمية وان عادوا عدنا وسننتصر مرة اخرى بمشيئة الله واسالكم
السلام عليكم السلام على شهداء الاصلاح فدماؤهم مشعلا ينير لنا الدرب ايها الاخوة المتظاهرون فلتحولو تظاهراتكم الى اعتصام امام مولات الفاسدين فلا يدخلنها احد للتسوق والتبضع لمدة لا
1- ابعدوا الحنانة عن المشاكل 2- للمعلومة: ان من بقي مع سماحة السيد من المعاونين:هم: أ- السيد مصطفى اليعقوبي ب _ الشيخ محمود الجياشي ج _ الشيخ حسن العذاري د_
على كل من الاسماء المدرجة ادناه.. ترك العمل التجاري الحكومي بأسم التيار ام بغير اسمه خلال مدة اقصاها النصف من شهر رمضان وتسليم كل المتعلقات
Powered by Vivvo CMS v4.7