مقالات
دأبت انت وامثالك في قناتكم (الموقرة) على تأجيج نار الطائفية بكل ما اوتيت من قوة، وسار على نهجك الكثيرون، بل وكرست كل جهدك في برنامجك
لا يخفى على الكثيرين منكم وجوب صلاة الجمعة والالزام بحضورها اضافة الى وصية سيد الجمعة التي قال فيها:(استمروا على صلاة الجمعة..) فانني في هذه المقالة اريد
جيل الشباب: وهو الجيل الناتج عن ما قبله من مراحل الحياة او قل هو ثمرة الطفولة، مثله مثل النبتة التي هي ثمرة البذرة المزروعة في
يسارع الفرد الى ايجاد (قط) حينما يرتع (الفأر) في بيته، فاذا تخلص من الفأر احس بضرر القط الذي صار يلهو بالبيت بلا رادع فيضطر ذلك
ان من الواضح والجلي لكل ذي نظر ان ما حدث من اسقاط الدكتاتور وفتح باب التداول السلمي لها وتطبيق (لا ولاية ثالثة) ولو من دون
ليس مجرد هتاف قد يردده البعض، بل هو ناتج عن كبت نفسي للذين ضاقت عليهم الدنيا بما رحبت، ضاقت عليهم فما استطاعوا ان يقوموا بما
قالها معشوقنا (الشهيد الصدر): اللهم اشغل الظالمين بالظالمين واخرجنا من بينهم سالمين، تلك المقولة التي تردد صداها ثم الله لبّاها فاشغل العفالقة بالمحتلين واخرج منها
لسنا ممن يجبر الاخرين على الرأي بل ان ما يركز عليه سماحته هو (الرأي والرأي الاخر) بمعنى: من شاء فليقتنع ومن شاء فليحجم، وبطريق اولى
(ضمد) او سعدون محسن ضمد المذيع في قناة الحرة الامريكية، والذي كان قبل تلك الحقبة كاتبا عند احد القضاة الذين عينهم السيد الشهيد في المحكمة
first back 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 next last المجموع: 202 | عرض: 145 - 153